No Comments

  1. هند الدباغ
    يوليو 18, 2016 @ 9:45 م

    انوار تدور في طواف مهيب .. ترسل النعمات والبركات لكل من حافظ على نور الله في قلبه
    فتنطق بالآااااه كل الاحياء ايمانا واحتسابا لكرم الوجود العظيم
    وتتفتح الابواب في السماء فتهبط الارواح الزكيه تحمل معها الانوار الربانيه تمنحها بركات لكل أواب صدوق أمتلأ قلبه بالحب وترفع عن الكره والاحقاد ليقول ( لمثل هذا فليعمل العاملون )
    مااروع الوصف وماأبلغ معناه .. احتوى فقه الصيام في أسطر قلائل فكان بيان من بهاء وبلاغة وجمال
    بوركت انوار حكمتك الربانيه معلمي تنير بها ارواحنا وقلوبنا فنسمو بالحب ونرتقي لنكون أهلا لحمل الامانه وحراسا امناء للسلام ,,امتناني لعطر الحكمه وعبيرها الرباني معلمي

    Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *